واشنطن: سنعمل مع تركيا على (محاسبة) سوريا

الولايات المتحدة تؤكد أنها ستعمل مع تركيا على محاسبة سوريا على إسقاطها مقاتلة تركية الذي يعتقد المسؤولون الامريكيون انه كان متعمدا.

رويترز - وكالات | 2012-06-25
ارسال بواسطة الايميل طباعة تعليق
ارشيف
كارني تحدث عن محاسبة سوريا
كارني تحدث عن محاسبة سوريا

قالت الولايات المتحدة يوم الاثنين إنها ستعمل مع تركيا على محاسبة سوريا على إسقاطها مقاتلة تركية الذي يعتقد المسؤولون الامريكيون انه كان متعمدا.

وقال المتحدث باسم البيت الابيض جاي كارني ان الولايات المتحدة تتضامن مع تركيا وهي تحقق في حادث اسقاط الطائرة الذي وقع يوم الجمعة وتحدد ردها.

لكن كارني تجنب الاجابة عن الاسئلة بخصوص ما يعتقد انه الرد المناسب على الحادث الذي ادى الى اشتداد التوتر بين انقرة ودمشق في الوقت الذي يسعى فيه الرئيس السوري بشار الاسد لسحق الانتفاضة المناهضة لحكمه.

واضاف المتحدث للصحفيين على متن طائرة الرئيس باراك اوباما في طريقه الى نيوهامبشير "سنعمل مع تركيا وشركائنا الاخرين على محاسبة نظام الاسد."

وتابع "نحن على اتصال وثيق مع المسؤولين الاتراك وهم يحققون" مشيرا الى ان من المتوقع ان تقدم تركيا عرضا بخصوص الحادث في اجتماع لحلف شمال الاطلسي يوم الثلاثاء.

وقالت تركيا يوم الاثنين انها لا تعتزم خوض حرب بخصوص الحادث.

وأدانت الولايات المتحدة بالفعل اسقاط الطائرة بلهجة مشددة ووصفته وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون يوم الاحد بأنه عمل "وقح وغير مقبول".

وقال مسؤولون في افادة في وزارة الدفاع الامريكية (البنتاغون) اليوم الاثنين انهم يعتقدون ان اسقاط الطائرة كان متعمدا.

وقال المتحدث باسم الوزارة الكابتن جون كيربي "لا نعرف تفاصيل وآليات عملية اتخاذ القرار التي أدت الى اسقاط هذه الطائرة. الحقيقة هي أنها اسقطت. ونحن نعتقد ان ذلك كان عملا متعمدا."

واضاف المتحدث باسم الوزارة جورج ليتل "وينبغي ان يحاسب النظام السوري عليه."

وتابع ليتل "هذا يبين من جديد عدم شرعية نظام الاسد وما يفعله كما انه يبعث على اشد القلق."

ووصفت سوريا اسقاط الطائرة السورية بانه دفاع عن النفس وحذرت تركيا وحلفاءها في حلف شمال الاطلسي من أي اجراءات انتقامية.

وقالت وزارة الخارجية ان مسؤولين كبار من بينهم وكيل وزارة الخارجية للشؤون السياسية وندي شيرمان على اتصال مع نظرائهم الاتراك وسيستمعون الى اقتراحات تركيا في اجتماع حلف شمال الاطلسي يوم الثلاثاء.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية فيكتوريا نولاند في افادة صحفية "سنبدأ من حيث الاساس بالإنصات لحليف طلب التشاور ثم سنتحرك بناء على ذلك."

واضافت "علينا ان نرى ما ستأتي سوريا به وماذا تريد من حلف شمال الاطلسي بعد ان تطلعنا على الموقف."

شارك - ارسل الى اصدقائك عبر

تعليقات 0
لا يوجد تعليقات على هذا المقال حالياً...
و انت ، ما رأيك؟
الاسم :
البريد الالكتروني :
التعليق :

اعلانات

النشرة الدورية

استلم اخبارنا عبر الايميل