الابراهيمي (يطلّق) الجامعة العربية ليحافظ على حياده؟!

الإبراهيمي يشعر باستياء متزايد من تحركات الجامعة العربية للاعتراف بالمعارضة السورية وهو ما يشعر أنه قوض دوره كوسيط محايد.

رويترز | 2013-04-17
ارسال بواسطة الايميل طباعة تعليق
ارشيف
الابراهيمي يبحث عن الحياد بين النظام والمعارضة
الابراهيمي يبحث عن الحياد بين النظام والمعارضة

قال دبلوماسيون في الأمم المتحدة يوم الثلاثاء إن الأخضر الإبراهيمي المبعوث المشترك للأمم المتحدة والجامعة العربية إلى سوريا يتطلع إلى تعديل دوره كوسيط دولي للسلام في الصراع السوري ليصبح مبعوثا للأمم المتحدة دون اي ارتباط رسمي بالجامعة.

وقال الدبلوماسيون الذين طلبوا ألا تنشر أسماؤهم ان الإبراهيمي يشعر باستياء متزايد من تحركات الجامعة العربية للاعتراف بالمعارضة السورية وهو ما يشعر أنه قوض دوره كوسيط محايد.

وقال أحد الدبلوماسيين "الممثل الخاص المشترك يشعر ان نهج الجامعة العربية جعل من الصعب عليه أداء مهمته."

واضاف قوله "انه يشعر أنه سيكون من الأفضل أن يكون ارتباطه بالأمم المتحدة فحسب في هذه المرحلة لضمان حياده."

وأكد دبلوماسي آخر في الأمم المتحدة هذه التصريحات. وكانت قد ترددت منذ أسابيع شائعات مفادها أن الإبراهيمي قد يستقيل لكن دبلوماسيين قالوا انه يفضل أن يواصل المشاركة في جهود السلام في سوريا من خلال الأمم المتحدة التي يعمل لحسابها منذ عقود.

ويقدم الإبراهيمي تقريرا إلى مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة يوم الجمعة عن الوضع في الحرب الأهلية التي مضى عليها عامان في سوريا.

وقال أحد الدبلوماسيين "نحن نتوقع ان يعرض الإبراهيمي تقريرا كئيبا آخر."

شارك - ارسل الى اصدقائك عبر

تعليقات 0
لا يوجد تعليقات على هذا المقال حالياً...
و انت ، ما رأيك؟
الاسم :
البريد الالكتروني :
التعليق :

اعلانات

النشرة الدورية

استلم اخبارنا عبر الايميل