الرزنامة الرقمية.. أهم أدوات الانسان العصري

أي ­ كالندر تعمل على تطبيقات أوتلوك من مايكروسوفت وأي كول من أبل وغوغل كالندر وموزيلا لايتنينج

وكالات | 2011-03-13
ارسال بواسطة الايميل طباعة تعليق
وكالات
الرزنامة الرقمية.. من أهم أدوات الانسان العصري
الرزنامة الرقمية.. من أهم أدوات الانسان العصري

بمرور الوقت، تتخذ حياتنا اليومية طابعا رقميا، مما يجعل برامج الرزنامة من أهم أدوات الانسان العصري حيث أنها أفضل وسيلة للاحتفاظ بسجل للمواعيد والمقابلات والمناسبات كما تسمح بتحديث هذه البيانات باستمرار على الكمبيوتر الشخصي والهاتف المحمول بل وعلى لوحة المواعيد المعلقة على باب المطبخ في المنزل.

ويقول يواكيم فويجيل مدير شركة "سنسينج دوت نيت" للبرمجيات "هناك بعض أنواع الهواتف المحمولة التي لا يمكنها تشغيل برامج الرزنامة ، فإذا كنت تبحث عن برنامج يمكنه العمل على جميع أنواع الهواتف ، فليس هناك بديل عن برنامج أي­ كالندر".

ويعمل أي ­ كالندر على تطبيقات أوتلوك من مايكروسوفت وأي كول من أبل وغوغل كالندر وموزيلا لايتنينج ، ويتميز بأن جميع ملفاته تحمل الصيغة "أي.سي.إس".

وإذا كنت تريد استخدام رزنامة للمواعيد الشخصية بجانب الرزنامة الخاصة باجتماعات ومقابلات العمل ثم الاطلاع على الاثنين على برنامج واحد ، فإن ضالتك المفقودة هي برنامج "مايكروسوفت إيكستشينج". ويتيح هذا البرنامج أيضا إمكانية الدمج بين تطبيقي "غوغل كالندر" "أوتلوك" حيث يقوم بنقل الملفات بينهما.

وفي العادة ، تتم عملية تحديث المواعيد بين جهازي الهاتف المحمول والكمبيوتر الشخصي باستخدام كابل ، ولكن هذه العملية قد تنطوي على بعض المشكلات مثل ضرورة أن يتذكر المستخدم دائما توصيل الجهازين أو حدوث تغيير طارئ في جدول المواعيد مثل إلغاء مقابلة على سبيل المثال وتسجيل هذا التغيير على الكمبيوتر الشخصي دون تسجيله على الهاتف المحمول.

وتجري عملية تحديث البيانات بشكل أفضل عندما يكون هناك خادم مشترك يمكن لجميع الأجهزة الدخول عليه. وتعرف هذه التقنية باسم "النقرة المباشرة" وتتيح تحديث البيانات على جميع أجهزة المستخدم بشكل تلقائي في لحظة واحدة.

ويقول هولجر فولته خبير تنظيم الوقت من مدينة بون الألمانية "يستطيع المستخدم أن يستأجر مساحة على أحد خوادم تحديث البيانات نظير مبلغ لا يزيد عن عشرة دولارات شهريا" ، ومن بين هذه الخوادم "موبايل مي" من شركة أبل الذي يمكنه تحديث البيانات على برامج الرزنامات مثل "إيكستشينج" و"أي كول" وغيرها.

ويقول فولته " لا تستهين بأهمية الرزنامة الأسبوعية الورقية" موضحا أنه من الممكن بمجرد الانتهاء من تسجيل المواعيد الأسبوعية على البرنامج ، يستطيع المستخدم طباعة هذه الوثيقة ثم تعليق الورقة على باب المطبخ في المنزل على سبيل المثال للرجوع إليها عند الحاجة.

شارك - ارسل الى اصدقائك عبر

تعليقات 0
لا يوجد تعليقات على هذا المقال حالياً...
و انت ، ما رأيك؟
الاسم :
البريد الالكتروني :
التعليق :

اعلانات

النشرة الدورية

استلم اخبارنا عبر الايميل