اجازة عقار جديد سريع وفعّال للضعف الجنسي

دائرة "الدواء والغذاء" الأمريكية تجيز أول عقار جديد للضعف الجنسي باسم "ستيندرا" أو "آفانافيل" يبدأ تأثيره بعد ربع ساعة من تناوله

سي ان ان | 2012-05-02
ارسال بواسطة الايميل طباعة تعليق
سي ان ان
يبدأ تأثيره بعد ربع ساعة من تناوله
يبدأ تأثيره بعد ربع ساعة من تناوله

أجازت دائرة "الدواء والغذاء" الأمريكية أول عقار جديد للضعف الجنسي، منذ نحو عشر سنوات.

ويقول مصنعو العقار "ستيندرا" أو "آفانافيل"، إنه سريع المفعول يبدأ تأثيره بعد ربع ساعة من تناوله.

وأوضح د. إيروين غولدشتان، رئيس قسم الطب الجنسي بمستشفى "آلفارادو" في سانت دياغو، والذي شارك في بحث حول العقار الجديد نشر في دورية "الطب الجنسي": " نظريا يبدأ مفعوله في غضون 15 دقيقة."

وأضاف: "يمكنك اعتباره بأنه أول عقار محتمل عند الطلب."

ويتوقع العلماء التهاتف على العقار من قبل الرجال ممن يعانون ضعفاً في الانتصاب لم يستجب لعقاقير أخرى مطروحة للضعف الجنسي مثل "الفياغرا" و"كياليس" و"ليفيترا."

وقال غولدشتاين، الذي قام بتأليف أكثر من 300 دراسة في مجال العجز الجنسي، أن البيانات الأولية تشير إلى أن "ستيندرا" سريع الفعالية مقارنة بالأدوية الأخرى المتوفرة حالياً، إلا أن إثبات ذلك مرهون باستخدامه على نطاق أوسع.

وشملت الدراسة، التي أجراها العالم وفريق باحثيه، 1267 رجلاً تناولوا جرعات مختلفة تراوحت بين 50 و100، و200 ملليغرام من العقار الجديد وآخر وهمي.

وشرح غولدشتاين بقوله: "للبعض بدأ مفعوله خلال ربع ساعة، وأستغرق وقتاً أطول بالنسبة لآخرين."

ومن جانبه، صرح الدكتور لورانس ليفين، أستاذ جراحة المسالك البولية في كلية الطب في "جامعة رش" بشيكاغو، وهو لم يشارك في دراسة العقار الجديد: "ما من عقار يقال إنه الأفضل.. إستجابة كل المريض لدواء قد تجعله الأفضل من الآخر..هناك مزايا وعيوب لجميع هذه العقاقير."

ويذكر أن عينة صغيرة من المشاركين في دراسة العقار الجديد عانوا من أعراض جانبية طفيفة عقب تناوله منها الإصابة بالصداع، احتقان بالأنف، أو الآلام الظهر.

وعموما، ينبغي على مستخدمي عقاقير الضعف الجنسي أن يكونوا على بينة بالأعراض الجانبية التي قد ترافق استخدام هذه النوع من الأدوية، ومنها فقدان السمع أو النظر، وفقاً لدائرة "الدواء والغذاء."

شارك - ارسل الى اصدقائك عبر

تعليقات 0
لا يوجد تعليقات على هذا المقال حالياً...
و انت ، ما رأيك؟
الاسم :
البريد الالكتروني :
التعليق :

اعلانات

النشرة الدورية

استلم اخبارنا عبر الايميل