شهادات مرعبة عن قتل المدنيين واحراق جثثهم

تقرير المنظمة الذي اعده كبير مستشاري الازمات دوناتيلا روفيرا يحوي شهادات مرعبة للضحايا وعائلاتهم الذين يقيمون في ادلب والقرى المحيطة.

الغارديان | 2012-05-05
ارسال بواسطة الايميل طباعة تعليق
ارشيف
قتل وحشي واحراق جثث
قتل وحشي واحراق جثث

تحدثت صحيفة الغارديان البريطانية عن تقرير لمنظمة العفو الدولية حول قيام القوات السورية بتنفيذ الاعدام بحق عدد من سكان مدينة ادلب. وحسب شهود عيان تقول الصحيفة إن القوات السورية تقتل العشرات من المتعاطفين في ادلب التي تقع شمالي سوريا والتي تعد من معاقل المعارضة.

سكان ادلب الذين تحدثوا الى منظمة العفو الدولية الشهر الماضي رسموا " صورة رهيبة لمدينة تحت رحمة قوات النظام" والشبيحة الذين " يقتحمون البيوت بشكل منتظم لقتل المنشقين".

وتقول الصحيغة إن تقرير المنظمة الذي اعده كبير مستشاري الازمات دوناتيلا روفيرا يحوي شهادات مرعبة للضحايا وعائلاتهم الذين يقيمون في ادلب والقرى المحيطة.

يقول تقرير المنظمة إن مئات المنال في بعض القرى احرقت تماما وإن اهلها روعوا من قوات تقتل في ظل حصانة تمتع بها.

وفي قرية أخرى قتل شيخان في الثمانين من عمرهما في منزليهما الذين احرقا تماما. وقالت زوجة احدهما لمنظمة العفو" وجدت رفاته في كومة من الرماد".

وفي شهادة اخرى قالت ام في منطقة سرمين غن اولادها الثلاثة انتزعوا من منزلهم في وقت مبكر من يوم 23 اذار/مارس وقتلوا. "وجدت اولادي محترقين في الشارع"." لقد كوموا فوق بعض ووضع فوقهم دراجة نارية واشعلت فيهم النيران".

شارك - ارسل الى اصدقائك عبر

تعليقات 0
لا يوجد تعليقات على هذا المقال حالياً...
و انت ، ما رأيك؟
الاسم :
البريد الالكتروني :
التعليق :

اعلانات

النشرة الدورية

استلم اخبارنا عبر الايميل